Press "Enter" to skip to content

الكتلة التاريخية تدعو قوى الهامش اللحاق بها لتحقيق التغيير في السودان


عبد العزيز الحلو

الخرطوم في 6 يوليو 2019 – وجهت الكتلة التاريخية السودانية نداء لقوى الهامش السوداني للانضمام إليها لتحقيق تغيير جذري في البلاد يقود إلى تأسيس سودان جديد يضمن المساواة في الحقوق والتنمية لجميع ابناء البلاد على اختلاف الانتماءات الثقافية والاثنية.

وأسست الكتلة التَّاريخيَّة السُّودانيَّة من قبل الحركة الشعبية لتحرير السودان – شمال بقيادة عبدالعزيز الحلو ومؤتمر البجا التصحيحي بقيادة زينب كباشي في 16 أبريل 2019 لبناء دولة ترتكز على أسس الحرية .. والعدالة .. والمساواة، وفصل الدين عن الدولة، والتنمية المتوازنة، واللا مركزية، والوحدة الطوعية.

في 24 يونيو 2019 أعلن تجمُّع قِوَى تحرير السودان برئاسة الطاهر أبو بكر حجر انضمامه للكتلة التاريخية السودانية بعد توقيعه على ميثاق التحالف.

ودعت الكتلة في بيان لها الاحد “جميع قِوَى الهامش السُّوداني، قوي المقاومة المسلحة، القِوَى الدِّيمقراطية التقدمية في المركز والتنظيمات المطلبية” “للإنضمام إلى تحالُف الكُتلة التَّاريخيَّة السُّودانية.

وقالت ان ذلك سيسمح بـ “رسم المسَار الصحيح لبلادنا، وإنتشالها من الأزمات المُزمِنة وإرجاعها إلى منصَّة التأسيس، والإتفاق على تبني عقد إجتماعي جديد يؤسِّس لنظام حُكم يضمن وحدة البلاد وإستقرارها وتقدُّمِها، وبناء دولة قابلة للحياة”.

ويجئ النداء بعد 24 ساعة من التوقيع بين المجلس العسكري وقوى الحرية والتغيير على اتفاق يتضمن تكوين مؤسسات الفترة الانتقالية كما نص على منح الاولوية لتحقيق السلام وانهاء الحرب عبر التفاوض مع الحركات المسلحة.

READ:  جوبا تعلن تأجيل الاحتفال بالسلام ليوم واحد
Mission News Theme by Compete Themes.