Press "Enter" to skip to content

كير يحث 14 والي على الاستعداد للتخلي عن مناصبهم للمعارضة

جوبا 16 أغسطس 2018- قال رئيس حكومة جنوب السودان سلفا كير الأربعاء إن على بعض الولاة الاستعداد لتنفيذ اتفاق السلام، مضيفًا أن حكومته ستخسر 14 منصباً من حكام الولايات بما يتماشى مع اتفاق تقاسم السلطة.

JPEG - 29.6 كيلوبايت
سلفا كير ميارديت

ووفقاً لاتفاقية الحكم المنشطة التي وقعت في 5 أغسطس في الخرطوم تحتفظ حكومة الرئيس كير ب 55٪ من الولايات الـ 32، وحركة المعارضة الرئيسية بقيادة نائب الرئيس السابق رياك مشار بـ 27٪ و10٪ لتحالف المعارضة في جنوب السودان و8٪ ستذهب إلى الاحزاب السياسية الأخرى.

كما ينص الاتفاق على أن هذه النسبة ستطبق في تقاسم السلطة على مستوى الحكومات المحلية، وهي مسألة رفضتها الحكومة أولاً ولكنها قبلتها في وقت لاحق.

وقال كير في اجتماع مع الولاة في العاصمة جوبا ” أن الحكومة ستكون لديها 18 ولاية فقط من بين الولايات الـ 32 الحالية وهذا يعني ان الولايات الـ 14 الباقية ستذهب الى المعارضة.

وتابع “على مستوى الحكومة المحلية ستأخذ المعارضة ما يقرب من نصف مناصب المعتمدين وأعضاء مجالس المحافظات. بعضكم سيخسر منصب الوالي أو يصبح نائباً للوالي إذا كان محظوظا. هذه هو ثمن السلام ولا اريد منكم رفع اسلحتكم والتمرد ضد النظام”.

وحث الرئيس حكام الولايات على نشر رسالة السلام وتعميم اتفاق السلام ونشر الوعي حول السلام على جميع المستويات بما في ذلك القادة التقليديين من أجل خلق بيئة مواتية للتنفيذ الناجح.

وأردف “يجب أن تأخذوا هذه الرسالة بصفتكم حكامًا وأن تبدو في نشرها على شعبنا حتى يفهموها بشكل صحيح وحتى يتعاونوا مع الحكومة “.

من جانبه دعا النائب الأول للرئيس تعبان دينق الحكام إلى بناء حزب الحركة الشعبية لتحرير السودان ليكون قادراً على قيادة البلاد إلى حقبة السلام والتنمية.

READ:  طائرة إماراتية لإغاثة منكوبي السيول والأمطار بالسودان
Mission News Theme by Compete Themes.